الجمهورية اللبنانية
26 آذار 2019
أفكار 2

(2006 - 2011)

تحت عنوان " دعم المجتمع المدني اللبناني في سبيل احترام الحقوق السياسية والمدنية" قدم  افكار II  ، نسخة مطورة عن افكار I، اضاءت بشكل خاص على الجوانب القانونية للقضايا الكبرى. وهدفت الى العمل صوغ قوانين جديدة وتطبيق  القوانين غير المطبقة. واستهدفت مبادراتها مجموعات متنوعة : الشباب والنساء، الاولاد والطلاب ومدمني مخدرات واشخاص ذوي اعاقة الصحافيين ومساجين ، الصحافيين والحقوقيين وغيرهم.


فبفضل هبة اوروبية مقدارها ثلاثة ملايين يورو، تمكن برنامج افكار في المرحلة الثانية من تمويل 24 مشروعا تم تنفيذها في مجالين. الاول تعزيز مفهوم دولة القانون واحترام الحقوق الانسانية من سياسية ومدنية واجتماعية واقتصادية ، والثاني اقامة الحوار بين الشباب اللبناني تأكيدا لقيم قبول الآخر وتعزيز الديموقراطية. وامتازت هذه المرحلة بتسجيل نجاحات باهرة واستخلاص الدروس والعبر. فقد نتج عنها صوغ قوانين جديدة ( قانون ضد العنف الاسري الذي تم اقراره ، وقانون الصحة العقلية الذي عبر من مجلس الوزراء ويناقش حاليا في مجلس النواب) ، وتم اقتراح وتبني استصدار مراسيم تطبيقية لقوانين اخرى ( قانون الاشخاص ذوي الاعاقة)، وسيرت نشاطات مدافعة وتوعية حول التطبيق الفعلي لقوانين اخرى (القانون المتعلق بمدمني المخدرات). وكان للحق في الحياة مبادرات طمحت الى بناء قاعدة بيانات للتبرع بالدم والعمل على الغاء عقوبة الاعدام والتطلع الى تعاط انساني مع المساجين . وجرى العمل على تعزيز مفهوم المواطنة على المستوى التربوي، فتمت اعادة النظر في صورة المرأة في الكتب المدرسية، واعتمدت مواد تعليمية حول شؤون البيئة في المدارس الرسمية. وفي المجال الاعلامي ركزت المبادرات على صوغ ميثاق شرف اعلامي واقامة مجلس نزيه ومستقل لوسائل الاعلام وسعت الى اقامة ملتقى مستدام للحوار بين الشباب من مختلف الاديان عبرالتدريب على التقنيات الحديثة في الكتابة الصحافية.


في موازاة دعم المشاريع وتمكين المنظمات العاملة عليها، اقام برنامج افكار في مرحلته الثانية  ثماني (8) ورش عمل تدريبية تناولت الاجراءات الاوروبية والقانون اللبناني، المتابعة والتقييم والرسملة، كتابة المشاريع، ادارة الفريق والوقت، العمل التطوعي في منظمات المجتمع المدني ، العمل مع الاطفال  ، ومعالجة ما بعد الصدمات وغيرها من التدريبات .  وعقدت ثماني (8) طاولات حوار لدعم قدرات المجتمع المدني وقضاياه وتركزت على التمييز الجندري في القوانين اللبنانية والحوار بين الشباب بعد جولات العنف، وادارة المتطوعين في المنظمات غير الحكومية، ودور وسائل الاعلام في دعم قضايا المجتمع المدني ، والاشكالية القانونية حول تعاطي المخدرات وغيرها من القضايا.

هذا الموقع مستضاف من قبل مكتب وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية (OMSAR)
جميع الحقوق محفوظة - أفكار 2017